المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ♥~♥~ ۉأِۉشَۉشَ لــ ۉسَادُتْێـﮯ بْـ...♥~♥~



♪♪زهرة اللوتس♪♪
04-18-2013, 12:00 PM
♥~♥~ ۉأِۉشَۉشَ لــ ۉسَادُتْێـﮯ بْـ...♥~♥~
- ۉآِۉشُۉشُ لــ ۉسَادَتِێ بِـ








http://www.almafia.com/vb/img/2010-1/184243-almaFia.gif














-------------------------------*

وأوشوش لـ وسادتي بـ أن ( إحضنيني )

اغمريني http://www.almafia.com/vb/img/2010-1/184244-almaFia.gif

في ( صعيق ) الـ حياة ( أدفئيني )

ومن ( هجير ) الـ وَجَع أن ( خبئيني )

إسرقيني http://www.almafia.com/vb/img/2010-1/184244-almaFia.gif

وعن حضنك الدافء أإنتشليني بدا لا ( تبعديني )

ومن صخب الحياة ( )

سـ أكون لكِ أمّا

... وكوني ( جنيني ) ..



----------------*
مساحة للبوح ..

مع خالص حبي ..









:56::56::56:

♪♪زهرة اللوتس♪♪
04-18-2013, 12:02 PM
وأوشوش لـ وسادتي بـ أن أنفاسك
هِي ماتبّث الحياة في ( شُعب ) صدري الهوائيه:56::56:

♪♪زهرة اللوتس♪♪
04-18-2013, 12:03 PM
' ،
وأوشوش لها إلفظي رأسه , كلّ ليلة
فبين قلبي ورئتي مستقّر رأسه وأنفاسه ~


♪♪زهرة اللوتس♪♪
04-18-2013, 01:14 PM

أناجيها
أيا نصيفة أحلامي و الشاهدة على ضعفي
حين ألجأ لكِ و أرمي بهمومي الكامنة على رأسي فوقك
كيف بالله عليكِ تحتضنيها في هدوء
و تذيبيها بسرعة
فأهدأ

سلمى
09-08-2013, 11:03 PM
اوشوش وسادتي.....

تمدد بداخلي البحر...ليزيدني غرقاً...
بحري تخطفته النوارس..فما عاد منه سوى الظلال ..
وهياكل المعبد..غزتها القشور...
بوسيدون اعدم طريقه منذ دهور..
وعشتار وفقت تعيد غزل مركب العشق المحترق ...
لكن تموز اتم الغرق بقعر الملح...
وحكم بالحزن شاطئي ...
هكذا انا اصبحت مداً للموج المكسور...
تمدد البحر بداخلي...يطلبني مزيداً من الإضمحلال...
رحل قنديل المنارة ليلا تسرب بين الزبد..
وبقيت زوجات البحارة ترقب الطريق...
طريق الموج المقفر ابتلع البحر...
لا البحارة تعود..لا شيء سوى..الملح..
وما زالت المنارة عمياء تلتمس تعرجات جسده الميت..
جسيه اكثر ..لا فائدة...فقد رحل..وطفت جثة الزبد ..
ظلاله محنطة بهياكل البحر...
ذات النداء ما زال يدور..رحيل ..رحيل..رحيل...

سلمى
09-11-2013, 06:15 PM
اوشوش وسادتي..

في كل ليلة
اعود انثر جدائل الحنين على كتفي انتحارا لهمسة ذبلت بالشفاه.
كل راحل احمله جزئا مني قاربا نذر نفسه للغرق...
النسيان بات منجلا يحصد معه المتبقي من اغصان مشاعري المتكسرة..
حتى باتت اجزائي نذورا لغرق الذكريات المتقاطرة في بحر الموت....

سلمى
09-12-2013, 10:28 PM
اوشوش وسادتي...

إكتمي سري الدفين بأعماق البحر...قد هاج موج الأحزان
تعالت صرخات العمر بكاء على اطلال الماضي..وانت تصمتين
تكتمين صرخة الصمت بصدرك تناجي الغربة..ادفني املي بثراك..
وانثري حرفي توابيت في العراء..لم يعد مهما ارتعدت فرائص الذكريات شوقا..
اغلق الباب بيننا..وبكانا الأمس لحظة اقلع القطار..
سالت سواد المقل حبراً لطخ صفحة الرحيل مطرا من كآبة..
تشققت ارض المشاعر بزلزال الروح الحزينة ..
تلت تعويذة الفراق..ضممت لصدري كتاب قدري..
ومازال ماضينا طفلا نائحا يكسر غصن مشاعري..
يعربد متمردا..يضرب بكلتا قبضتيه أبواب ذاكرتي..
وما زال أثره ينتشر مختلطا بحنايا جسدي..
عروقي نافرة بدماء الهجر عذاباً..ما بقي مني؟!
تيممت رائحة تراب اللقاء الجاف..ودعت نفسي بحقائبه..
وانطلق القطار...خلف سماء ثامنة تلبدت بغيوم الضياع...
وعدت لأضمك وسادتي..بعد رحلتي.... وحيدة!

سلمى
09-13-2013, 12:40 PM
اوشوش وسادتي:....

كل ما هنالك همسة وجع لا تعني سواي..زفرة طويلة اطلقها..
كلما عشت اكثر تناثرت تفاعلات التجارب فيك اكثر..
كلما عاصرت اكثر طحنتك التجارب ..
لكن ما يدهشني كم المتابعين؟!
صندوق حياتك بدأ بالانفجار ...
وصدرك الصغير.. لم يعد يتسع لانفاس ضغوط جديدة..
كلما كتبت كلما اتسع اناء سوء الفهم..
الى متى أبقى اللاجئة على حدود البوح؟!..
ومتنفسي الوحيد اضحى اختناقاً..
سلاما يا كلماتي ..
ان ضربت وترا حساسا دون ان تقصدي...
عذرا همستي حملتها الريح لغير موضعها...
ربما كانت شيئا لهم او لا شيئ لكنها تعني ألمي
تعني لحزني دفقة من ثمن كبير دفعتها من نشيج مشاعري..
غزلتها للريح عل النسيان يطمرها بأرضة ..
فتنبت فقدان مؤقت لذاكرة الاحزان..
اصطادتها شباك العيون فاستنكرت:
تسائلت ما يعني حرف حزين لطائر باك؟!
لا شيء يعنيها....
فالحزن حزني والألم ألمي دمعي يخص وسادتي...
فكفى حصارا يا حرفي الغارق غربة... التوى بك عوسج الظنون
فأضحيت شاهدا لقبري تنالني رماح الدنيا والتف بك ملجأ
استلقي بقاع أشجاني ..هي ما تبقى لي ..
دعوني فلربما كان في دمع حرفي الملتاع سلوتي...

سلمى
09-13-2013, 10:13 PM
اوشوش وسادتي:....


حياتي اضحت كالكرة التي ترتد عن حائط صلب ...
في كل مرة اعود وبصدع جديد في رأس افكاري..
لم اصبحت زوايا الانكسار بحوائط الصد هي المنحنيات الوحيدة في خط العمر؟!
هل اصبحت مثلث رؤسه ثالوث للتعاسة والحزن والرحيل؟!!
يا محطاتي القصيرة لم لا تتوقف اشارات المرور عن اصدار الضوء الأخضر؟!
كثر العابرون الاستثنائيون والمقيمون ملوا الاقامة والحال لا يتغير ركودا...
صفير الحنين...بكاء االحزن بصدر المشاعر..هدهدة الصبر... أمل كفيف يتسول للبقاء...
اين انا؟؟ اقود بيد كسيرة ..قطار جامح اصطدم بالسكة يرفضها..وليس له سوى السير فيها!!!!

سلمى
09-25-2013, 07:25 PM
اوشوش وسادتي....

للاوهام لذة التغييب ربما عندما ترفض واقعا اغمد سيفه بقسوة في جنب احلامك..
سأضع رأسي بصدرك الليلة كي اعيش وهم انني التقيته يوما ..خارج دولاب الزمن الطاحن...
سانثر صوري بجانبي واحتضن نصف حلم لأدمن تغييب وعيي بمهدئ الاوهام...
اعيش انصاف انفاس..انصاف احلام..مبتورذكريات...
ملخص ما اعيشه الآن واقع هزيمة كامل!!!
نامي يا وساتي ..ودعيني اضجع بوهم تقدم الزمن ...للوراء!!!!

عطر النارنج
09-26-2013, 04:23 AM
اوشوش وسادتي ...
كيف تغتالني ومضات طيفه الحنون تراقص احلامي و تغفى بين جنبات روحي
اهمس لها علها تهدهد لنوم لـ يغفى و ينسانا

سلمى
09-27-2013, 08:28 PM
واوشوش وسادتي....

بيني وبينك سماء تحلق بجناح مكسور
يقتص منها الزمن قصاصات ينثرها بأحلامي
حزينة هي العيون المكتحلة بالمسافة البعيد ة القريبة
تحتفظ بك كجفني يطرف لاطيافك الراحلة بلاجدوى
وإذ تحنق من الزهور في المزهرية الغائبة في العتم ينكسر عنقها غربة
تفتت بتلات ابتهالاتي تسير باتجاهك تتجاهل صوتها وتمضي نحو نفق الجنوب
ملتاع الوادي من اصفرار الزهر تموهت حتى تخفي الذبول
تفاجأها الريح فتسقط منها آخر اوراق فصلي
عذرا يا غصتي فقد ابتعلتك منذ زمن بالرضا
فلم الآن تطالبني بالجزع يا ليلا عاتبني..... انا لست لي
لم العتاب ؟؟ لم اعد حلماً ولم اعد صحواً فقط تحولت للحظة عابرة.....
لم اكن اعلم انني بحر معلق بسماء بيضاء بأبدية مطلقة

فانا وحيدة في الفراغ...

انا لست لي

انا لست لي

انا لقدري قد هيئت....

فلربما كنت يوما كرمة للعشاق ولربما كنت غيمة هائمة في ورديتي حالمة....
لكني الان عوسج اكتسى بلون البنفسجي......

اثر الملح بأثري تتبعه حروف اسمي الاربعة....
تعشقه منمات الصدف قشور عاداتي التي رصفت فوضوية مزاجي
وكأن ارتشافات العبث في سطورهم كتعويذة كلعنة القيت في رقاع حياتي
فلفظتني خارج جزيرتي سفني...
القم الخيبات الابتسامة وامضي... واعلم اني بصوب النور القادم من هناك
احترق ببطئ تسلل الألم فاثخن ذراتي
لم اعد منك و لن اعود...
لكني لن اجدني فانا الفريدة في رحلة الضياع التي وجدتني فاستلقت بشراييني

انا لقدري ..ربما كنت ميتة ..
ربما انا الآن حية في حوار العاشقين ..
ربما انا من تشتت بدفة الكيان اردت ان اكون فغيبتني
لا شيء منك لي ..لا شيء مني لي..
انا عابرة ....
استأجرت مركب الحياة ....
لتمخر عباب موج من فرح بخيل فكسرني

عطر النارنج
10-02-2013, 01:03 AM
اوشوش وسادتي اسمعيني لدي ما اقوه لكِ دون ان ابعثره هنا انما لي و لكِ فقط

سلمى
10-02-2013, 07:32 AM
اوشوش وسادتي...

افاق السهد فوقك فاطاح بقلتي المفتوحة

تتابعت الذكريات تترا وبقايا الكلمات الخرساء

مازالت تدور بشفاهي المرتعشة ألما

روحي كانت ولم تكن كنا ولم نكن ..

افقت على مرار حنظل الحقيقة..

أنني لم أكن سوى ضمن قائمة تكرار لنفس الحكاية

وشهريار متمسكناً في كل مرة في ختامها الضحية!

اغفي يا وسادتي بغربتك

واهربي من شوك سهدي

واتركيني مفتوحة العينين قليلا

لأبصر تفتح نهار جديد يمر بغيم ضبابي

تتفتح فيه اوردة صبري على سموم كدمات جديدة

ابتلع فيها مد البركان ببرود الصمت....

سلمى
10-03-2013, 10:08 PM
اوشوش وسادتي:....

لكل رماد ساكن تحت جلده كثرة الاحتراقات اصابتني بحساسية خاصة!
ذاك السواد يرفض الانتشار سوى بفوهات عمر اندلعت فيه حرائق مستقبل منتهي..
يتلوى النسيان راقصا بجسد يتلوى على ايقاع شجن من ناي يئن
طويلا ذراعه كالسيف اغمده بفؤاد الصور فاحترقت المشاعر...
اضحت رماد اختزن بمحبرتي تتشربه اناملي النازفة اوتارا يصلبها الحزن
لن انسى بعد وافض الذكرى اقود كل ليلة ثورة عليها امزقها
فتتكور معي في زوايا الظلمة لنبكي سويا ضعفا بهشاشة يغسلها الفجر
أعدك يا رفاة روحي ان ادفنك بعناية فانت جثة تستحق تكريم التحنيط بالصمت...

عطر النارنج
10-09-2013, 03:27 AM
اوشوش وسادتي واهمس لها

ها حبيبي مو على بعضك احسك :210: