كورة لايف مشاهدة مباراة البرتغال وايطاليا اليوم مباشر يوتيوب الليلة يتجهز رونالدو ورفاقه بالمنتخب الوطنى البرتغال وايطاليا من أجل الدفاع عن اللقب الذى حققوه قبل عامين حينما تلاقوا مع المنتخب الفرنسى بالنهائى وقضوا على أحلامه وذلك فى مباراة حُرم فيها رونالدو من إنهاءها وذلك لخروجه مضطرا من المباراة إثر تدخل عنيف من قبل أحد لاعبى المنتخب الفرنسى لذا فإنهم اليوم يكونوا متواجدين من أجل إنهاء أمال جميع المنتخابات المشاركة فى البطولة الأوروبية مرة أخرى من أجل أن يكون لديهم اللقب الثانى على التوالى وذلك سيكون إنجازا لم يسبق أن حققه الفريق البرتغالى فهذا لأنه لم يحقق البطولة سوى مرة واحدة فقط كورة اون لاين مشاهدة بث مباشر مشاهدة مباراة البرتغال وايطاليا يوتيوب لايف.


مشاهدة مباراة البرتغال وايطاليا ITALYLIVE اليوم مباشر فلهذا سيكون رقما قياسيا للمنتخب البرتغال كمنتخبا أوروبيا مشاركا في البطولات الأوروبية وذلك لأنه هناك العديد من المشاركين والذين لن يسمحوا بذلك هذه النسخة وهذا لأن منتخب فرنسا عائد بقوة بعد حصوله على كأس العالم وتصدره المجموعة المتواجد بها بفارق ثلاثة نقاط عن المنتخب الألمانى والهولندى مشاهدة مباراة المنتخب الإيطالى بث مباشر.


البرتغال وايطاليا يوتيوب مشاهدة مباراة المنتخب البرتغال ضد ايطاليا بث مباشر يوتيوب فلذلك سيكون منتخب البرتغال مُطالب بتحقيق النصر فى هذه المباراة وأى مباراة أخرى يتواجد عليها وذلك طمعا فى التأهل أولا ومن ثم التفكير فى الوصول للمراحل النهائية كما حدث معه فى النسخة السابقة التى كانت بداية مُبهجة للمنتخب البرتغالى الذى لم يكن يحلم بالحصول على تلك البطولة وكان على أعتاب الخروج من المسابقة إلا أنه قد تأهل كأفضل ثالث بالمجموعة التى كان بها فى النهائيات ومن ثم عزم اللاعبون على تقديم شيئا جيدا ومنها جاءت الفرصة للتهديف فى الفرق التى واجهوها وبالفعل حصلوا على البطولة.


البرتغال وايطاليا لايف لكن هذه المرة قد يختلف مستوى المنتخب البرتغالى بعض الشىء وذلك نظرا لكون لاعبه القائد فى مستوى غير جيد بالحالة التهديفية وذلك لأنه مع الفريق الجديد ومن خلال ثلاثة جولات لم يقدم رونالدو أى أهداف إفتتاحية له فى الدورى الإيطالى فلذلك قد تكون بدايته التهديفية هذا الموسم بداية من هذه المباراة مع منتخب بلاده ضد المنتخب الأخطر وهو منتخب إيطاليا الساعى بقوته من أجل العودة مرة أخرى للمنافسات الأوروبية وذلك بعد الأداءات المخيبة للأمال سواء فى اليورو أو التصفيات المؤهلة لكأس العالم للنسخة الأخيرة.