إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الأرجنتين تسحق الطواحين وتسكت الناقدين

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الأرجنتين تسحق الطواحين وتسكت الناقدين

    الأرجنتين تسحق الطواحين وتسكت الناقدين

    رفاق ميسي على بعد خطوة واحدة من أغلى الألقاب ...
    رفض المنتخب الأرجنتيني الاستسلام لنهائي أوروبي "تاريخي" لأول مرة في كأس عالم يلعب بأمريكا الجنوبية، وهذا بعد الانتصار على المنتخب الهولندي في الدور نصف النهائي بركلات الترجيح بنتيجة 4-2 لتتأهل لمواجهة المنتخب الألماني في نهائي الماراكانا.

    على عكس نصف النهائي الأول، كان اللقاء حذرًا لأبعد حد بدون هجمات تذكر في الشوط الأول وهذا نتيجة الحسابات التي سيطرت على كلا المدربين وخاصة التشكيلة الهولندية التي لعب فيها فان خال كالعادة بخماسي في الخط الخلفي.

    بينما الأرجنتين فلأول مرة ظهرت بثبات واضح في الثلاثة خطوط وحافظت على تركيزها بشكل جيد منحها التوازن المطلوب في المباراة.

    هجمة الشوط الأول الوحيدة كانت من جانب قائد الأرجنتين "ليونيل ميسي" على إثر ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء انبرى لها نجم البلوجرانا الذي وضع تصويبة سهلة في منتصف المرمى بين يدي الحارس الشاب "كاسبر سيليسن".

    انحصر اللعب بعد تلك اللقطة التي ظهرت بعد أول ربع ساعة في وسط الميدان بدون خطورة على كلا الحارسين لينتهي الشوط الأول بدون أهداف.

    الشوط الثاني لم يختلف عن سابقه واستمر الأداء الحذر من المنتخبين وحتى بعد تخلي فان خال عن لعبه بخماسي دفاعي بإخراج "مارتينس إندي" لم يفتح خطوطه وظل يلعب بزيادة عددية في وسط الميدان.



    ورغم صحوة المنتخب الهولندي في آخر خمس دقائق من نهاية الوقت الأصلي إلا أن دفاع التانجو صمد وحافظ على شباكه بقيادة الرائع "خافيير ماسكيرانو" الذي منع روبين من تسجيل هدف قاتل في الدقيقة 92 ليفرض على المتابعين نصف ساعة في الأشواط الإضافية.

    الشوطان الإضافيان انقسما من حيث السيطرة، الشوط الأول تفوق هولندي واضح واستفاقة من روبين الذي حاول تسجيل هدف قاتل إلا أن أغلب انطلاقاته انتهت عند أقدام لاعبي الأرجنتين.

    شوط اللقاء الرابع كاد الفريق الأمريكي الجنوبي فيه أن ينهي كل شيء إلا أن مهاجم الإنتر "رودريجو بالاسيو" رفض ذلك بإضاعته انفراد صريح أمام المرمى بعد تعامل خاطئ مع الكرة وتفضيله وضعها بالرأس بين بيدي الحارس سيليسن الذي تنفس الصعداء لعدم إنهاء بالاسيو الهجمة بتصويبة بقدمه اليسرى في الشباك، بعد تلك الهجمة مرت آخر خمس دقائق من الـ120 دقيقة الثانية للفريقين منذ التأهل من دور المجموعات.

    سجل للأرجنتين: ""ميسي، جاراي، أجويرو، رودريجيز"
    سجل لهولندا: "روبين، كويت" .. وأضاع "فيلار، شنايدر






  • #2


    أتلجوو صدري عيني ربون عيني

    وألف مبرووك للتانغووو ولكل عشاق التانغوو

    وعقبال النصر يوم الأحد يارب


    مشكورة عا التقرير عيوني

    ^^




    ^^

    تعليق

    يعمل...
    X